ألم فم المعدة وعلاجها

ألم فم المعدة

يُعرّف ألم فم المعدة (بالإنجليزية: Epigastric pain) بأنّه الألم الذي يشعر به الشخص في الجزء العلوي من البطن أسفل عظام القص مباشرة، وعادة ما يشعر به المصابون أثناء تناول الطعام أو بعد الانتهاء من ذلك أو عند الاستلقاء، ويجدر الذكر أنّ الأسباب الكامنة وراء الشعور بألم في فم المعدة كثيرة، منها الحمل؛ إذ يتسبب ارتفاع بعض الهرمونات خلال الحمل بإبطاء عملية الهضم، بالإضافة إلى أنّ الضغط الذي يُحدثه الرحم، وهذا ما يُسفر عن الشعور بألم في فم المعدة، ومن الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى الشعور بهذا الألم: الارتجاع المعدي المريئي (بالإنجليزية: gastroesophageal reflux disease)، وحرقة المعدة، والأمراض التي تُسبّب التهاباً في الجهاز الهضميّ مثل التهاب البنكرياس (بالإنجليزية: pancreatitis) والتهاب المعدة (بالإنجليزية: Gastritis).[١]


علاج ألم فم المعدة

في الحقيقة يعتمد علاج ألم فم المعدة على السبب الكامن وراء المعاناة منه، فمثلاً إذا كان السبب في شعور المصاب بألم في فم المعدة نتيجة الإفراط في تناول الطعام؛ فإنّ الحل يكون بتقسيم الوجبات إلى وجبات صغيرة أكثر تكراراً، مع الحرص على تجنب الأطعمة التي تُسبّب الغازات، وأمّا بالنسبة لألم فم المعدة الناجم عن الارتجاع المعدي المريئي، أو حرقة المعدة، أو مريء باريت فإنّه يتطلب علاجاً طويل الأمد بحسب ما يراه الطبيب مناسباً، وفي حال كان الألم بسبب تناول أنواع معينة من الأدوية فإنّ الطبيب المختص قد يُغير الدواء للمصاب بحسب ما يراه مناسباً، وأخيراً يمكن استعمال مضادات الحموضة إذا كان الأمل مصحوباً بالحموضة.[٢]


حالات تستدعي مراجعة الطبيب

على الرغم من اعتبار مشكلة ألم فم المعدة شائعة، إلا أنّ هناك حالات تستدعي مراجعة الطبيب، منها:[٣]

  • الإصابة بالحمى أو القشعريرة.
  • اصفرار لون الجلد أو بياض العينين.
  • فقدان الوزن دون تعمّد ذلك.
  • التقيؤ لأكثر من مرة.
  • استمرار ألم المعدة لأكثر من أسبوعين.


المراجع

  1. "Epigastric Pain", www.healthgrades.com, Retrieved May 3, 2019. Edited.
  2. "Ten causes of epigastric pain", www.medicalnewstoday.com, Retrieved May 3, 2019. Edited.
  3. "Epigastric Pain", www.drugs.com, Retrieved May 3, 2019. Edited.
السابق
للتخلص من آلام المعدة
التالي
أعراض البنكرياس