أنواع تضخم الغدة الدرقية

تضخم الغدة الدرقية المنتشر السلس

يُعرف تضخُّم الغدة الدرقية أيضأً بالدّراق (بالإنجليزيّة: Goitre)، ويُسبِّب ذلك ظهور كتلة في مُقدمة الرقبة، وفي الحقيقة، قد تؤدي هذه الحالة إلى زيادة أو انخفاض في نشاط الغدة الدرقية، ومن أنواعه تضخُّم الغدة الدرقية المُنتظم المُنتشر (بالإنجليزيّة: Diffuse smooth goitre)، إذ تتمثل هذه الحالة بتضخّم كامل الغدة الدرقية، وهُناك العديد من الأسباب المؤدية للإصابة بها، والتي نذكر منها ما يأتي:[١]

  • التهاب الغدة الدرقية: ومن أسباب الإصابة بهذه الحالة ما يأتي:
    • التهاب الدرقية لهاشيموتو (بالإنجليزية: Hashimoto's thyroiditis)، وهو أحد اضطرابات المناعة الذاتية.
    • الخضوع للعلاج الإشعاعي في منطقة الرقبة.
    • الإصابة بالعدوى البكتيرية أو الفيروسية.
  • داء غريفز: (بالإنجليزيّة: Graves' disease)، وهو أحد انواع أمراض المناعة الذاتيّة المُسبِّبة لإنتاج كميّات كبيرة من هرمون الثيروكسين (بالإنجليزية: Thyroxine).
  • تناول بعض الأدوية: مثل الليثيوم (بالإنجليزيّة: Lithium) والأميودارون (بالإنجليزيّة: Amiodarone).
  • أسباب أخرى: وتتضمّن:
    • العوامل الوراثية.
    • نقص مستوى اليود في الجسم.
    • الأمراض المؤدية إلى اضطرابات في إنتاج هرمونات الغدة الدرقية.


تضخم الغدة الدرقية العقيدي

يُعرف الدراق العقيدي (بالإنجليزيّة: Nodular goiter) بوجود كُتل في الغدة الدرقية، ومن الجدير بالذكر أنَّ معظمها غير ضار، ولكن يُنصَح بمراجعة الطبيب؛ بهدف تشخيص الحالة وتقييمها على النّحو الصحيح، وقد تُوجد على شكل عقيدة مفردة، أو عدّة عقيدات، وقد تتطّب بعض الحالات اللجوء للجراحة خاصّة في حال أثرت في عمليات البلع أو التنفُّس، أو إذ أثرت على المظهر الخارجي للشخص، أو في حال الاشتباه بوجود عقيدة سرطانية، أما في حال كانت العقيدة نشِطة؛ بحيث تُفرز كميّات كبيرة من الهرمونات فيتمّ علاجها بالأدوية، أو اليود المشِّع، أو الجراحة، ويُمكن بيان أنواع العقيدات على النّحو الآتي:[٢]

  • عقيدات غروية ومفرطة التنسُّج: (بالإنجليزيّة: Colloid and Hyperplastic nodules)، وعادةً ما تكون حميدة.
  • الورم الغدي: (بالإنجليزيّة: Thyroid adenoma) ويكون حميداً، ولكن يتمّ استئصاله جراحيّاً في معظم الأحيان للتأكد من عدم وجود خلايا سرطانيّة.
  • الكيس الدرقي: (بالإنجليزيّة: Thyroid cyst)، وهو عبارة عن كيس يحتوي على سائل، وعادةً ما يُعالج عن طريق الخزعة بالإبرة الدقيقة (بالإنجليزية: Fine-needle aspiration).
  • سرطان الغدة الدرقية: ويُمثل أحد السّرطانات النّادرة، ولكنّ احتماليّة التّعافي من هذا المرض مُرتفعة.


تضخم الغدة الدرقية خلف عظم القص

يُعرف الدراق خلف عظم القصّ (بالإنجليزيّة: Retrosternal goitre) بأنَّه امتداد الأنسجة المكوِّنة للغدة الدرقية أسفل فتحة الصّدر العلوية، إذ يقع ما نسبته 50% أو أكثر من الكتلة المُتضخّمة في المنْصِف (بالإنجليزية: Mediastinum)، وفي الحقيقة، تزداد هذه الحالة شيوعاً بين النّساء، خاصّة ما بين الخمسين والستين من العمر، وتجدر الإشارة إلى وجود نوعين منه، ويُمكن بيانهُما على النحّو الآتي:[٣]

  • الأساسي: ويُمثل النّوع النادر، وتنتج هذه الحالة عن وجود أنسجة للغدة الدرقية في المنْصِف، بحيث تكون هذه الأنسجة غيرُ متّصلة بأنسجة الغدة الدرقية الموجودة في الرقبة، إذ تستقبل هذه الأنسجة الشاذة ترويتها الدموية بشكلٍ مُنفصل.
  • الثانوي: وفيها تتواجد انسجة الغدة الدرقية في العنق بصورةٍ طبيعية، ولكنّها تنزاح نحو المُنصف إلى الأسفل نتيجة الجاذبية، والضغط السّالب داخل الصدر، والسّحب الناتج عن عملية البلع، بالإضافة إلى وجود حواجز تمنع انزياح الأنسجة نحو اتجاهاتٍ أخرى، وتجدر الإشارة إلى اتصال هذه الأنسجة المُنزاحة بالأنسجة الأصلية، واستقبالها لذات التروية الدموية.


المراجع

  1. Oliver Starr (15-3-218), "Goitre"، patient.info, Retrieved 12-5-2019. Edited.
  2. "Thyroid Nodules and Swellings", www.btf-thyroid.org,2018، Retrieved 14-5-2019. Edited.
  3. MG Rugiu and M Piemonte (29-12-2018), "Surgical approach to retrosternal goitre: do we still need sternotomy?"، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 12-5-2019. Edited.
السابق
كيفية هضم الطعام في المعدة
التالي
أعراض وجود ورم بالغدة النخامية