ارتفاع الضغط أثناء الحمل

ارتفاع الضغط أثناء الحمل

يجدر قياس ضغط الدم قبل الحمل، وخلاله بشكل منتظم، وذلك لأنّ ارتفاع ضغط الدم (بالإنجليزية: High Blood Pressure) أثناء الحمل قد يُسفر عن مضاعفات صحية على متسوى الجنين وأمّه في حال تُرك دون علاج، أو في حال كانت خطة العلاج المُتبعة غير صحيحة، وعلى أية حال يمكن بيان أنواع ارتفاع ضغط الدم لدى الحامل كما يأتي:[١]

  • مقدمات الارتعاج/تسمم الحمل: إنّ ارتفاع ضغط الدم أثناء منتصف الحمل أو ما بعد ذلك دون المعاناة من ارتفاع ضغط الدم قبل الحمل يُعرف بمرحلة ما قبل تسمم الحمل (بالإنجليزية: Preeclampsia) أو مقدمات الارتعاج، ويجدر بيان أنّ هذه الحالة تكون مصحوبة بظهور البروتين في البول أو وجود ضرر في بعض أعضاء الجسم الأخرى، وفي حال رافق هذه الحالة حدوث تشنجات فإنّ المشكلة تتطور إلى ما يُعرف بتسمم الحمل (بالإنجليزية: Eclampsia)، وتجدر الإشارة إلى أنّ مرحلة ما قبل تسمم الحمل قد تحدث في حالات نادرة بعد الولادة، ومثل هذه الحالات تُعدّ خطيرة بعض الشيء.
  • ارتفاع ضغط الدم المزمن: وتتمثل هذه الحالة بارتفاع ضغط الدم قبل الحمل أو في المراحل الأولى منه، أي ما قبل الأسبوع العشرين من الحمل.
  • ارتفاع ضغط الدم الحملي: (بالإنجليزية: Gestational Hypertension)، وتتمثل هذه الحالة بارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل بعد الأسبوع العشرين منه، ودون المعاناة منه من قبل، مع العلم أنّ هذه الحالة لا يُرافقها ارتفاع في مستوى البروتين في البول، ولا ضرر الأعضاء الأخرى.


مخاطر ارتفاع الضغط أثناء الحمل

يمكن أن يترتب على ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل مخاطر عديدة، يأتي بيان أهمّها فيما يأتي:[٢]

  • ضعف التروية الدموية إلى المشيمة المسؤولة عن تغذية الجنين.
  • الولادة المُبكّرة (بالإنجليزية: Premature delivery).
  • انفصال المشيمة المبكر (بالإنجليزية: Placental abruption).
  • ارتفاع خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية مستقبلاً.
  • تضرر الأعضاء الأخرى.
  • تحديد النمو داخل الرحم (بالإنجليزية: Intrauterine growth restriction).


عوامل خطر الإصابة بما قبل تسمم الحمل

من العوامل التي تزيد فرصة الإصابة بمرحلة ما قبل تسمم الحمل ما يأتي:[٣]

  • الحمل بأكثر من جنين واحد.
  • السُمنة.
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بما قبل تسمم الحمل.
  • الانتماء للعرق الأمريكي الأفريقي.
  • الحمل بعد بلوغ الأربعين من العمر.
  • الحمل بالطرق الصناعية.


المراجع

  1. "High Blood Pressure During Pregnancy Fact Sheet", www.cdc.gov, Retrieved May 11, 2019. Edited.
  2. "High blood pressure and pregnancy: Know the facts", www.mayoclinic.org, Retrieved May 11, 2019. Edited.
  3. "High Blood Pressure in Pregnancy", medlineplus.gov, Retrieved May 11, 2019. Edited.
السابق
ما هو الذي يخفض الضغط
التالي
ما هو الذي يرفع الضغط