التخلص من الإمساك للرضع

الطُّرُق المنزليّة

تعتمد عملية إخراج الرضيع على عمره، ونوع الأطعمة التي يتناولها، ويمكن أنّ يصاب الرضيع بالإمساك على الرغم من كونها حالة غير شائعة، وتجدر الإشارة إلى إمكانية علاجها من خلال اتباع بعض الطُرُّق المنزلية كما يأتي:[١]


تغيير النمط الغذائي المتبع للرُضَّع

يبدأ حدوث الإمساك عند الرُضَّع عادة في فترة تحولّهم إلى تناول الأطعمة الصلبة، الأمر الذي يشير إلى إمكانية حل المشكلة بإجراء بعض التغييرات في النظام الغذائي للطفل، ونذكر منها:[١]

  • البدء بإضافة 60-120 مليلتر من عصير التفاح، أو القَراصيا، أو الإجاص إلى نظام الرضيع الغذائي عند وصوله لمرحلة إدخال الأطعمة الصلبة، حيث تعمل هذه العصائر كملينات طبيعية لعلاج الإمساك.
  • إضافة بعض الأطعمة التي تحتوي على كميات عالية من الألياف، مثل: البازيلاء أو الخوخ المهروس، وحبوب القمح الكاملة، أو الشعير، أو حبوب الإفطار ذات الحبوب الكاملة، كبديل للأرز.
  • تغيير تركيبة الحليب الصناعي الخاص بالجنين.[٢]
  • إضافة بعض من الماء إلى نظام الرضيع الغذائي.[٢]


التدليك والتمارين

يمكن تجربة بعض التمارين لتخفيف الإمساك لدى الرضيع، والتي من شأنّها أنّ تساهم في تسريع حركة الأمعاء، حيث يمكن القيام بتحريك قدمي الرضيع بحركة تشبه ركوب الدراجة في حال عدم قدرته على المشي، إضافة لذلك تستطيع الأم تدليك منطقة البطن والمعدة عدة مرات في اليوم، مما يحفز عملية الإخراج لدى الرضيع.[٣]


أخذ درجة الحرارة الشرجية

يمكن استخدام ميزان حرارة نظيف ومُرَطَّب لأخذ درجة الحرارة الشرجية، الأمر الذي يساهم في تسهيل عملية إخراج البراز لدى الرضيع، ولكن يجب التحذير من اللجوء إلى هذه الطريقة بشكل متكرر، وذلك لأنّها قد تزيد من وضع الإمساك سوءاً باعتمادية الطفل عليها لحدوث الإخراج، كما قد يربط الرضيع بين عملية الإخراج والشعور بالألم وعدم الراحة، مما يتسبب ببكائه أو انزعاجه خلالها، ولذلك يُوصى باستشارة الطبيب حول إمكانية إجراء هذه الطريقة.[٢]


الطُّرُق الدوائيّة

يتم اللجوء إلى استخدام بعض الأدوية في حال فشل العلاجات المنزلية في التخلص من إمساك الرُضَّع، ولكن يُفضل استشارة الطبيب حول استخدامها بالشكل الصحيح، وفيما يأتي بيان لبعض من هذه الأدوية:[٣]

  • تحاميل الجليسيرين: لا تحتاج هذه التحاميل لوصفة طبية للحصول عليها، وتُستخدم عادة في حال حدوث تمزق في فتحة الشرج، وخروج القليل من الدم مع البراز، وتجدر الإشارة إلى أنّها تُستخدم لمن تجاوزا العام الثاني من العمر، ومن الواجب استشارة الطبيب قبل إعطائها للرضع بعمر أقل من ذلك.
  • الملينات: وهي مخصصة للرُضَّع فوق عمر ستة أشهر، ولكن يجب التنويه إلى ضرورة استشارة الطبيب حول إمكانية إعطاء الرضيع بعض الملينات للطفل.


مراجع

  1. ^ أ ب Jay L. Hoecker (8-2-2017), "Infant and toddler health"، www.mayoclinic.org, Retrieved 15-6-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت Jenna Fletcher (26-2-2019), "The best home remedies for baby constipation"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 15-6-2019. Edited.
  3. ^ أ ب Kimberly Holland (12-1-2018), "The Best Remedies for Your Baby’s Constipation"، www.healthline.com, Retrieved 15-6-2019. Edited.
السابق
كيفية زيادة الوزن عند الرضيع
التالي
ما هو الروماتيزم وما هي أعراضه