التهاب بول عند الأطفال

التهاب بول عند الأطفال

تُعدّ التهابات المسالك البولية أحد الأمراض الشائعة عند الأطفال، وتحدث نتيجةً لتعرض أحد أجزاء الجهاز البولي عند الطفل لعدوى بكتيرية أو نوع آخر من الميكروبات، وتتطلب التهابات المسالك البولية التدخل الطبي للتخلص منها، وذلك لأنّ العدوى لا تتحسن من تلقاء نفسها، وتُقدّر فترة العلاج بما يُقارب سبعة أيام أو أكثر، ومن الجدير بالذكر أنّ حدوث هذه الالتهابات في الجزء السفلي من الجهاز البولي يُسمى بالتهاب المثانة (بالإنجليزية: Cystitis)، وحدوثها في الجزء العلوي يُسمى بالتهاب الحويضة والكلية (بالإنجليزية: Pyelonephritis).[١]


أعراض التهاب البول عند الأطفال

هناك العديد من الأعراض التي تظهر نتيجة الإصابة بالتهابات المسالك البولية، وقد تكون الأعراض أكثر وضوحاً عند الأطفال الأكبر سناً، وتشمل هذه الأعراض ما يأتي:[٢]

  • ألم أسفل البطن، أو الظهر، أو الجوانب.
  • الحاجة الملحة إلى التبوّل، ثم تبوّل قطرات قليلة بعد الانتهاء من العملية.
  • عدم التحكم بالمثانة ممّا يؤدي إلى التبول اللاإرادي.
  • ظهور الدم مع البول.
  • اضطرابات الجهاز الهضمي، مثل الإسهال والغثيان والتقيؤ.
  • رائحة البول الكريهة.
  • الإحساس بالألم والحُرقة أثناء التبول.


عوامل الخطر

هناك العديد من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالتهابات المسالك البولية لدى الأطفال، نذكر منها ما يأتي:[٣]

  • سوء النظافة الشخصية، وخاصةً عن استخدام المرحاض.
  • حدوث خلل في الجهاز المناعي أو في المثانة.
  • اتباع عادات غير صحيحة عند استخدام المرحاض، حيث يجب تشجيع الأطفال على التبوّل كل ساعتين إلى ثلاث ساعات.


علاج التهاب البول عند الأطفال

يتم علاج التهاب المسالك البولية عند الأطفال باستخدام المضادات الحيوية، حيث يمكن إعطاؤها في المنزل لبضعة أيام، وعلى الرغم من ذلك تتطلب بعض الحالات اللجوء إلى إدخال الطفل إلى المستشفى لتلقي العلاج، ومن الجدير بالذكر أنّ المضادات الحيوية تُستخدم للأطفال فوق سن ثلاثة شهور، وتختلف مدة العلاج باختلاف الجزء المصاب من الجهاز البولي، فغالباً ما يتم علاج التهاب المسالك العلوي خلال فترة تترواح ما بين 7-10 أيام، بينما تحتاج حالات التهاب المسالك البولية السفلي إلى فترة أقل من ذلك وتُقدر عادة بثلاثة أيام، وينبغي التنويه إلى ضرورة عدم استخدام المسكنات اللاستيرويدية مثل الآيبوبروفين (بالإنجليزية: Ibuprofen) في حال كان الطفل يعاني من التهاب المسالك البولية، نظراً لاحتمالية إلحاقها الضرر بالكلى، وكذلك الحال فإنّ الأسبرين لا يُعطى للأطفال دون سن السادسة عشر، ويمكن استخدام الباراسيتامول (بالإنجليزية: Paracetamol) لتخفيف الحرارة عند اللزوم.[٤]


المراجع

  1. "Urinary Tract Infections", www.kidshealth.org, Retrieved 10-5-2019. Edited.
  2. " If Your Child Gets a UTI", www.webmd.com, Retrieved 10-5-2019. Edited.
  3. John Mersch, Melissa Conrad Stöppler, "Urinary Tract Infections (UTIs) in Children"، www.medicinenet.com, Retrieved 10-5-2019. Edited.
  4. "Treatment - Urinary tract infections in children", www.nhs.uk, Retrieved 10-5-2019. Edited.
السابق
المياه الزرقاء في العين
التالي
كيفية التعامل مع طفل مصاب بالتوحد