كيفية التخلص من الدهون التي علي الكبد

خسارة الوزن الزائد

يُعدّ تراكم الدهون في الكبد من المشاكل الصحيّة الشائعة، والتي قد تتطوّر إلى بعض المضاعفات الخطيرة في حال عدم علاجها، ويُعدّ فقدان الوزن الزائد أحد أفضل الطرق للتخلص من الدهون المتراكمة على الكبد، بالإضافة إلى أهميّة خسارة الوزن الزائد في التخفيف من مشكلة مقاومة الإنسولين.[١]


الحد من تناول الكربوهيدرات

عند استهلاك كمية كبيرة من الكربوهيدرات في الوجبات الغذائية فإنّها تتحول إلى دهون، والتي بدورها قد تتراكم في الكبد في حال زادت نسبتها عن الحدّ الطبيعيّ، لذلك يجب الحرص على الحدّ من استهلاك الكربوهيدرات، لعكس تأثيرها في تراكم دهون الكبد، ولأهميّة ذلك في خفض مقاومة الإنسولين أيضاً.[١]


اتباع نظام غذائي صحي

يُمكن للشخص المُصاب بالدهون على الكبد اتّباع نظام غذائيّ يحتوي على الأطعمة التي تمتاز بسُعرات حرارية مُنخفضة، وغنية بالألياف الغذائية، والبروتينات التي تمد الجسم بالطاقة وتُساعد على الشعور بالشبع لوقت أطول، للمساعدة على التخلّص من الدهون المتراكمة، وفي ما يلي بيان لبعض الأطعمة التي تساعد الحدّ من تراكم الدهون على الكبد والتخلّص منها:[٢]

  • أوميغا-3: وهي عبارة عن أحماض دهنية تعمل على تعديل مستوى الدهون في الكبد، وزيادة نسبة الكولسترول الجيد لدى الأشخاص المصابين بالدهون على الكبد، ومن الأطعمة الغنية بالأوميغا 3: سمك السلمون والسردين، والجوز، وبذور الكتان.
  • القهوة: تحتوي القهوة على حمض الكلوروجينيك (بالإنجليزية: Chlorogenic acid) والذي يعمل كمُضاد للأكسدة والالتهابات، ويُساهم في خفض نسبة الكولسترول، وضغط الدَّم، ممّا يساعد على الوقاية من تراكم الدهون على الكبد.
  • الشاي: يحتوي الشاي وخاصة الشاي الأخضر على عناصر مضادّة للأكسدة، والتي بدورها تعمل على الحدّ من نسبة الدهون في الدم والجسم.
  • جوز عين الجمل: يُعتبر جوز عين الجمل من المكسرات الغنية بالأوميغا-3، لذا فإنّ تناوله يساعد على خفض الدهون على الكبد.
  • الأفوكادو: يحتوي الأفوكادو على الألياف، وعناصر مضادّة للالتهاب ممّا يساعد على خفض نسبة السكر في الدم، والحدّ من عمليات الأكسدة في الجسم.
  • الثوم: لدوره في المساعدة على خسارة الوزن الزائد.
  • الصويا: تساهم في الحدّ من مستويات السكر في الدم، والمحافظة على الكُتلة العضلية.
  • تجنّب بعض الأطعمة: مثل الأطعمة المقلية والمالحة، والحبوب المكرّرة، والمُصنَّعة، والكحول، واللحوم، لما لها من دور في زيادة نسبة تراكم الدهون على الكبد.


تناول مضادات الأكسدة

تُساعد مضادّات الأكسدة مثل فيتامين إي، وفيتامين سي على خفض الارتفاع في أنزيمات الكبد نتيجة لوجود الدهون عليها، وذلك بسبب دور مضادّات الأكسدة في تنظيم عمل الكبد.[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب Franziska Spritzler (29-11-2016), "Fatty Liver: What It Is, and How to Get Rid of It"، www.healthline.com. Edited.
  2. Jon Johnson, "What to eat for a fatty liver"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 9-5-2019. Edited.
  3. Cathy Wong, "Natural Remedies for Fatty Liver Prevention"، www.verywellhealth.com, Retrieved 9-5-2019. Edited.
السابق
كيفية التخلص من البهاق
التالي
مرض الكبد الوبائي