لقاح الأطفال في عمر شهرين

لقاح التهاب الكبد الوبائي ب

يُعطى لُقاح التهاب الكبد الوبائي ب (بالإنجليزية: Hepatitis B) بهدف الوقاية من الإصابة بفيروس الكبد الوبائي "ب" والذي قد يُهاجم الكبد ويستمر مدى الحياة مُسبّباً المُعاناة من مُضاعفاتٍ خطيرة؛ كالإصابة بتشمّع الكبد (بالإنجليزية: Cirrhosis)، وينصح الخُبراء بإعطاء الجُرعة الأولى من اللقاح خلال الأربع وعشرين ساعة الأولى بعد ولادة الطّفل الرّضيع، وتُعطى الجُرعة الثانية خلال الفترة ما بين 1-2 شهراً، بينما تعطى الجرعة الثالثة بين 6-18 شهراً، أمّا في حالة إصابة الأمّ بفيروس التهاب الكبد الوبائيّ "ب" فيجب إعطاء الطّفل الرضيع اللّقاح خلال 12 ساعة الأولى من ولادته، إذ يتمّ ذلك إلى جانب جُرعة من الغلوبيولين المناعي لالتهاب الكبد "ب" (بالإنجليزية: Hepatitis B immune globulin).[١][٢]


لقاح المستدمية النزلية ب

تُعطى الجرعة الأولى من لُقاح المستدميّة النزليّة من النوع "ب" (بالإنجليزية: Haemophilus influenzae type b) في عمر الشهرين، الذي يوفّر الحماية من الأمراض والمُضاعفات التي تُسبّبها بكتيريا المستدميّة النزليّة من النوع "ب"؛ إذ تنتقل عبر الهواء والاتصال المُباشر مع المُصاب، وفيما يتعلّق بأبرز المُضاعفات الناتجة عن العدوى بهذه البكتيريا فتتمثل بالمُعاناة من التهاب السحايا، أو الإعاقة العقليّة، أو التهاب لسان المزمار(بالإنجليزية: Epiglottitis)، أو التهاب الرئة، أو حدوث الوفاة.[٣]


اللقاح الثلاثي البكتيري

يُعطى اللقاح الثلاثي البكتيري المعروف بلُقاح الخناق، والسّعال الديكي، والكزاز (بالإنجليزية: DPT vaccine) على مدى سلسلة تتكوّن من خمس جُرعات؛ بحيث تُعطى الجُرعة الأولى في عمر الشهرين، وفيما يلي بيان لأبرز الأمراض التي يعمل هذا اللّقاح على توفير الحماية منها:[٤]

  • الخناق: (بالإنجليزية: Diphtheria)، تُمثل عدوى خطيرة تؤثر في الحلق، مُسبّبةً المُعاناة من انسداد مجرى الهواء والمُعاناة من مشاكل التّنفس الشديدة.
  • الكزاز: (بالإنجليزية: Tetanus)، والذي ينتج عن تلوث الجروح ببكتيريا مُفرِزة للسّموم، وقد تحدث الإصابة بهذه العدوى في أيّ عمر مسببةً اعتلالاً في الأعصاب.
  • السعال الديكي: (بالإنجليزية: Pertussis)، ويُمثل أحد أمراض الجهاز التنفسي، وتتشابه أعراضه مع أعراض الزّكام، ويُذكر بأنّ هذه الحالة يُرافقها نوبات من السّعال الشديد، ويُشار إلى أنّ احتمالية مُعاناة الطّفل الرضيع بالسعال الديكي من عدّة مُضاعفات خطيرة نتيجة الإصابة بالسّعال الديكي؛ وبخاصّة الأطفال دون عمر السّتة أشهر، وقد تنتقل العدوى للرّضع عن طريق البالغين المُصابين بها دون إدراكهم لإصابتهم بالسّعال الديكي.


لقاح المكورة الرئوية المقترن

يوفّر لُقاح المكورات الرئوية المُقترن (بالإنجليزية: Pneumococcal conjugate vaccine)، واختصاراً (PCV13) الحماية للأطفال من 13 نوعاً من بكتيريا المكورات الرئوية المُسبّبة لأمراض غازية عدّة؛ أهمّها التهاب الرئة (بالإنجليزية: Pneumonia)، والتهاب السحايا (بالإنجليزية: Meningitis)، وتجرثم الدم (بالإنجليزية: Bacteremia)، وتجدر الإشارة إلى أهميّة إعطاء هذا اللّقاح على عدّة جرعات؛ بحيث تبدأ بعمر الشهرين، والأربعة شهور، والسّتة شهور، انتهاءً بالجرعة المُعززة والتي تُعطى في عمرٍ يتراوح بين 12-15 شهراً.[٥]


لقاح شلل الأطفال

تتسبّب الإصابة بفيروس شلل الأطفال بالشلل الدائم والوفاة، إذ يُعطى الشكل غير الفعّال أو المعطّل (بالإنجليزية: Inactivated poliovirus vaccine) من اللقاح، ويُعدّ أكثر أماناً مُقارنةً بلقاح فيروس شلل الأطفال الفموي (بالإنجليزية: Oral poliovirus vaccines) الذي ما زال مُستخدماً في بعض الدول، وتجدر الإشارة إلى أنّ الجرعة الأولى من لقاح شلل الأطفال تُعطى على مدى سلسلة تتكوّن من 4-5 جرعات؛ بحيث تبدأ في عمر الشهرين، كما ويجدُر التنبيه إلى ضرورة تأخير أو تجنّب إعطاء الطّفل لُقاح شلل الاطفال في حالات المُعاناة من الحساسيّة، ويُمكن بيان أشكال هذه الحساسيّة على النّحو التالي:[٦]

  • حساسية تجاه أنواع مُعينة من المُضادات الحيويّة؛ وبخاصّة نيومايسين (بالإنجليزية: Neomycin)، وستربتومايسين (بالإنجليزية: Streptomycin)، بوليميكسين ب (بالإنجليزية: Polymyxin B).
  • إصابة الطّفل بردّ فعل تحسّسي شديد عند تعرّضه لجُرعاتٍ سابقة من هذا المطعوم.


لقاح فيروس روتا

يُعطى لقاح فيروس روتا المعروف أيضاً بلقاح الفيروس العجلي (بالإنجليزية: Rotavirus vaccine) في عُمر الشهرين.[٧] فقد يُصاب الأطفال بفيروس روتا عن طريق لمس أدوات ملوّثة بمواد برازيّة ثمّ وضعها في الفم، وتتمركز العدوى بهذا الفيروس في حضانات الأطفال والمستشفيات، حيث تتمثل أعراض الإصابة بهذه الحالة بارتفاع حرارة الجسم والمُعاناة من ألم المعدة، كما تتميّز الإصابة بعدوى روتا بالإسهال السّائل والتقيؤ الشديدين لمدةٍ تتراوح بين 3-8 أيام، وقد يترتب على ذلك حدوث الجفاف الشديد وفقدان الشهية؛ وبخاصّةً لدى الأطفال الرّضع وصغار السنّ، ممّا يستدعي الدخول إلى المستشفى لتعويض السّوائل المفقودة عبر الوريد.[٨]


المراجع

  1. Jon Johnson (9-1-2019), "Benefits of the hepatitis B vaccine for newborns"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 28-5-2019. Edited.
  2. "Your Child's Immunizations: Hepatitis B Vaccine (HepB)", kidshealth.org,1-3-2019، Retrieved 21-5-2019. Edited.
  3. "2019 Recommended Vaccinations for Infants and Children (birth though 6 years) Parent-Friendly Format", www.cdc.gov, Retrieved 29-5-2019. Edited.
  4. "Your Child's Immunizations: Diphtheria, Tetanus & Pertussis Vaccine (DTaP)", kidshealth.org,1-3-2019، Retrieved 21-5-2019. Edited.
  5. "Pneumococcal Vaccines (PCV13 and PPSV23)", www.immunize.org, Retrieved 28-5-2019. Edited.
  6. "Your Child's Immunizations: Polio Vaccine (IPV)", kidshealth.org,1-3-2019، Retrieved 28-5-2019. Edited.
  7. "Vaccines at 1 to 2 Months", www.cdc.gov, Retrieved 29-5-2019. Edited.
  8. "Rotavirus and the Vaccine (Drops) to Prevent It", www.cdc.gov, Retrieved 28-5-2019. Edited.
السابق
كيفية الاهتمام بالمولود حديث الولادة
التالي
ما هو الروماتيزم وماهي أعراضه