ما عاصمة منغوليا الشعبية

أولان باتار عاصمة منغوليا الشعبية

تعد مدينة أولان باتار (بالإنجليزية: Ulaanbaatar) العاصمة الوطنية لمنغوليا الشعبية، وهي أكبر مدينة فيها، وتم تصنيفها على أنها بلدية إقليمية، حيث إنها ليست جزءاً من أي مقاطعة منغولية، وتقع المدينة في الجزء الشمالي الأوسط من منغوليا، على ارتفاع 1310 متر داخل وادي نهر تول، كما تعد المركز المالي ، والصناعي، والثقافي لمنغوليا، وترتبط بنظام السكك الحديدية الصينية، بالإضافة إلى السكك الحديدية العابرة لسيبيريا.[١]


تاريخ أولان باتار

تأسست مدينة أولان باتار في عام 1639م كمدينة دير، حيث لا يزال فيها قسم الدير، والمركز السابق للمدينة، بالإضافة إلى آثار إقامة الكاهن الأكبر للبوذية، وقد ازدهرت كمركز تجاري على الطريق بين روسيا والصين، وفي عام 1921م احتلتها قوات الزعيم الثوري لمنغوليا والجيش السوفيتي، وفي عام 1924م تم تغيير اسمها إلى أولان باتار والتي تعني البطل الأحمر.[٢]


وقد تم تطوير المدينة بمساعدة من الاتحاد السوفييتي، حيث تم التخطيط لمدينة جديدة، وكان ميدان سوهباتار من أهم معالمها، بالإضافة إلى إنشاء متحف التاريخ، والمسرح الوطني، كما يوجد فيها الجامعة الوطنية لمنغوليا، والتي تأسست في عام 1942م، بالإضافة إلى انتشار العديد من المدارس المهنية والتقنية، وأكاديمية العلوم في منغوليا، وأصبحت المدينة المركز الصناعي الرئيسي لمنغوليا، حيث يتم فيها إنتاج مجموعة متنوعة من السلع الاستهلاكية، ومنتجات الحديد والإسمنت، والطوب، بالإضافة إلى العديد من مصانع الملابس والأحذية، ومصانع المنتجات الغذائية وغيرها.[٢]


أبرز معالم أولان باتار

تضم أولان باتار عاصمة منغوليا العديد من المتاحف عالية المستوى، والمسارح التقليدية، والمطاعم، ومن أبرز معالمها السياحية ما يأتي:[٣]

  • المتحف الوطني لمنغوليا.
  • متحف معبد شويجين لاما.
  • قصر الشتاء لبوغد خان.
  • متحف زنابازار للفنون الجميلة.
  • المتحف الفكري الدولي.
  • مكتبة منغوليا الوطنية.


المراجع

  1. Geoffrey Migiro (15-10-2018), "What Is The Capital City Of Mongolia?"، www.worldatlas.com, Retrieved 17-5-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Adam Augustyn, "Ulaanbaatar"، www.britannica.com, Retrieved 17-5-2019. Edited.
  3. "Ulaanbaatar", www.lonelyplanet.com, Retrieved 17-5-2019. Edited.
السابق
ما عاصمة سلوفينيا
التالي
كيف يكون الجنين في الشهر الثالث