ما هي أنواع العسل

أنواع العسل

يوجد العديد من أنواعِ العسل، ويَستطيع خبراء العسل تمييز أنواعه بعدّةِ طرقٍ كالتّذوق، ولكن قد يَصعُب على الأشخاص العاديين ذلك، ويختلف نوع العسل باختلافِ الغرض المَرجوِ من تناوله، ومن أهم أنواع العسل:[١]

  • عسل المانوكا: يتمّ استخراج عسل المانوكا (بالإنجليزية: Manuka Honey) من شجرةِ المانوكا في نيوزيلاندا، وقد وُجَد أنّ له خصائصًا مضادةً للجراثيمِ، كما يُعدّ قادرًا على مكافحةِ الالتهابات، ولا يُشبه طعمه باقي أنواع العسل، فهو أقرب لطعمِ الدواءِ، وقد يَرجع السبب في ذلك لخصائصهِ العلاجيّة.
  • عسل إكليل الجبل: يَتميز عسل إكليل الجبل (بالإنجليزية: Rosemary Honey) بلونه الأصفر ونكهته الحلوة الواضحةِ، ويُعدّ هذا العسل مفيدًا لمشاكلِ القلب والأوعية الدمويّة، كما يُعتقد أنّه يُساعد على علاجِ مشاكلِ الهضمِ، وارتفاع ضغط الدم، والنقرس، وتحسين وظائف الكبد.
  • عسل الهندباء: يُعدّ عسل الهندباء عسلًا أصفرًا صافيًا، ويمتلك هذا العسل على بعضِ الفوائدِ الجانبية الجيدة؛ لأنّه يُساعد على تحسينِ مشاكلِ الكبد، ومشاكل الجهاز الهضميّ، لذا يمكن أنّ يَعمل على تحسينِ الإمساك، والتهاب المعدة، أو التهاب القولون.
  • عسل الأكاسيا: يتمّ استخراج عسل الأكاسيا (بالإنجليزية: Acacia Honey) من شجرةِ الجراد الأسود في أوروبا وأمريكا الشماليّة، ويَظل عسل ألأكاسيا سائلاً لفترةٍ طويلةٍ؛ لأنّه يحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الفركتوز، ونسبةٍ مُنخفضةٍ من السكروز، ويمكن أنّ يَكون خيارًا جيدًا لمرضى السكري.
  • عسل عباد الشمس: يَتميز عسل عباد الشمس بلونه الأصفر الفاتح، إذ يُعدّ ذو رائحة طازجة مائلة لرائحةِ الفاكهة، ويَمتلك بعض الخصائص المُضادة للأكسدةِ، التي تُساعد على تعزيزِ وظيفة الجهاز المناعيّ، وبالتالي قد تُساعد على الوقايةِ من البرد والإنفلونزا.


فوائد العسل

استخدم العسل في الطبِ لأكثرِ من 5000 سنة، حيثُ يمتلك العديد من الفوائدِ، ونذكر منها:[٢]

  • يَمتلك خصائصًا تُساعد على التئامِ الجروح، وتَرميم الحروق، كما يَعمل كمضادًا للبكتيريا.
  • يُقي من الحموضةِ.
  • يُقلّل من فترةِ الإصابةِ بالإسهال.
  • يُساعد على التخلصِ من أعراضِ البرد والسُعال.
  • يُقي من العدوى والأمراض.


الآثار الجانبية للعسل

على الرغم من الفوائدِ الصحيّة التي يَتميز بها العسل، إلّا أنّه قد يُحتمل وجود بعض الآثار الجانبية للعسل، ومنها:[٣]

  • يحتوي على كميةٍ كبيرةٍ من السعراتِ الحراريّة، ممّا قد يؤدي إلى زيادةِ الوزن على المدى البعيد، ويتمّ هضمه بسرعةٍ، ممّا قد يُسبب ارتفاع مستوى السكر في الدم وهبوطه بشكلٍ سريع، وبالتالي الشعور بالجوع بشكلٍ أسرع.
  • يَحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من السكر، والتي قد تَرتبط بزيادةِ خطرِ الإصابةِ بالسُمنة، والالتهابات، ومقاومة الإنسولين، ومشاكل الكبد، وأمراض القلب.


القيمة الغذائيّة للعسل

تَحتوي الملعقة الكبيرة من العسل أيّ ما يُقارب 21 غرامًا على 64 سعرًةً حراريّةّ، و3.59 غرامات من الماء، كما أنّها تحتوي على العديدِ من العناصر الغذائيّة، نذكر منها:[٤]

العنصر الغذائيّ الكمية
البروتين 0.060 غرامًا.
الدهون الكلية 0.000 غرامًا.
الكربوهيدرات 17.30 غرامًا.
السكر 17.25 غرامًا.
الألياف 0.000 غرامًا.
البوتاسيوم 11.00 ملليغرامًا.
الكالسيوم 1.000 ملليغرام.
النياسين 0.025 ملليغرامًا.
فيتامين ج 0.025 ملليغرامًا.


المراجع

  1. Sabrina Wilson, "What Are the Different Types of Honey?"، www.organicdailypost.com, Retrieved 21-5-2019. Edited.
  2. Joseph Nordqvist, "Everything you need to know about honey"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 21-5-2019. Edited.
  3. Rachael Link (22-1-2019), "Is Honey Good for You, or Bad?"، www.healthline.com, Retrieved 21-5-2019. Edited.
  4. "Basic Report: 19296, Honey", ndb.nal.usda.gov, Retrieved 22-5-2019. Edited.
السابق
ما هو العسل المجري
التالي
غذاء ملكات النحل لزيادة الوزن